بوبيان يعلن عن شراكته الإستراتيجية مع جامعة

بوبيان يعلن عن شراكته الإستراتيجية مع جامعة

أعلن بنك بوبيان عن توقيع شراكة استراتيجية بالتعاون مع جامعة ديوك الأمريكية لإطلاق البرنامج التدريبي لإعداد القيادات الداخلية في بنك بوبيان وتعزيز مهاراتهم القيادية لمواكبة التطورات والتحديات في المرحلة الحالية التي تعزز الخدمات الإلكترونية والرقمية. .

قال المدير التنفيذي لإدارة تنمية المواهب وإدارتها في بنك بوبيان عبد العزيز الرومي: إن شراكتنا مع جامعة ديوك جاءت بالتزامن مع التطورات السريعة والمتتالية التي يشهدها قطاع الأعمال الرقمية في الكويت وحول العالم. مع سعي بنك بوبيان المتواصل لتوفير كافة السبل لدعم وتحفيز كوادره البشرية واعتماد أفضل الممارسات في تنمية موارده البشرية.

وأضاف: من هذا المنطلق جاءت هذه الشراكة مع واحدة من أفضل الجامعات في مجال التدريب والتطوير المهني في العالم من خلال برنامج القادة وهو أول برنامج تدريبي تابع لكلية بوبيان للأعمال أطلقه البنك مؤخرا.

يشار إلى أن مدرسة بوبيان للأعمال تعتبر مشروعًا مبتكرًا والأول من نوعه في الكويت والمنطقة ككل ، حيث تعمل كمظلة تستهدف تحتها العديد من الأكاديميات والدورات التدريبية التي تستهدف جميع شرائح الموظفين.

ويضم المشروع أربع أكاديميات فرعية ومجموعة من الأكاديميات ، الأولى متخصصة في التكنولوجيا ، والثانية في الإبداع والابتكار وإدارة التغيير ، والثالثة في الصيرفة الشخصية والأخيرة في القيادة والإدارة.

وحول برنامج القادة أوضح الرومي أنه الأول من نوعه الذي تقدمه جامعة ديوك والذي يهدف إلى تأهيل الكوادر البشرية في بنك بوبيان وخاصة في قطاع المنتجات المصرفية الرقمية ، من خلال مراجعة أحدث التطبيقات الإدارية والقيادية في المجال الرقمي. البنوك وبناء وتقوية الفكر والتخطيط الاستراتيجي وبناء فرق العمل الناجحة. لرفع مستوى المؤسسة نفسها.

وأضاف أن هذا البرنامج هو المرحلة الأولى من رحلة التطوير لقيادات بنك بوبيان ، والتي تهدف إلى تكوين فريق قيادي فعال يسعى لإنجاح استراتيجية البنك التوسعية وتعزيز قيمه لتقديم أفضل المنتجات والخدمات للعملاء.

وأشار إلى أن التوجه الرقمي الحالي لبنك بوبيان يتماشى مع ركائز برنامج تنمية القيادات للقادة عبر منصة دوك الرقمية التعليمية والتوجيه التنفيذي ، مما يعزز قيمة البرنامج بالنسبة للمشاركين ويتناسب مع متطلبات العمل.

المصدر: جريدة الانباء الكويتية