انخفضت أسعار الذهب إلى أدنى مستوى لها في 30 شهرًا

انخفضت أسعار الذهب إلى أدنى مستوى لها في 30 شهرًا

سجلت أسعار الذهب ، أمس ، انخفاضًا جديدًا ، وهو الأدنى في 30 شهرًا ، حيث تراجعت جاذبية المعدن الثمين وسط ارتفاع عوائد سندات الدولار والخزانة الأمريكية بسبب توقعات رفع الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي). أسعار الفائدة أكثر حدة.

وخلال جلسة الأمس ، انخفض السعر الفوري للذهب 0.1٪ إلى 1626.79 دولار للأوقية ، بعد أن سجل أدنى مستوى له منذ أبريل 2020 عند 1613.60 دولار في وقت سابق من الجلسة ، وانخفضت العقود الآجلة للذهب الأمريكي 0.1٪ إلى 1653.10 دولار.

سجل الدولار ، الملاذ الآمن المنافس للذهب ، مستوى مرتفعًا جديدًا ، وهو الأعلى في عقدين ، مما أضر بالطلب على الذهب المقوم بالدولار من المشترين المتعاملين بعملات أخرى ، بينما أدى ارتفاع أسعار الفائدة العالمية إلى تغذية مخاوف الركود في الأسواق المالية.

لم يكن الذهب قادرًا على الاستفادة من الانهيار الأخير للأسهم ، حيث أدت أسعار الفائدة المرتفعة إلى زيادة تكلفة الفرصة البديلة للاحتفاظ بالمعدن الثمين الذي لا يعطي عائدًا ، كما تأثر الذهب أيضًا بارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات إلى أعلى مستوى لها منذ أكتوبر 2008 .

أما بالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى ، فقد تراجعت الفضة بنسبة 1.2٪ إلى 18.21 دولارًا للأوقية ، بعد انخفاضها إلى أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع عند 17.94 دولارًا في وقت سابق من الجلسة.

وهبط البلاتين 0.9 بالمئة إلى 840.03 دولار بعد أن سجل أدنى مستوى له منذ الخامس من سبتمبر أيلول وهبط البلاديوم 0.7 بالمئة إلى 2073.03 دولار.

في هذا السياق ، قال إيليا سبيفاك ، محلل العملات في ديلي فوركس ، “هناك توقعات برفع أسعار الفائدة بشكل أكبر … دولار أمريكي قوي وأسعار فائدة حقيقية أعلى … لا شيء من ذلك يبشر بالخير بالنسبة للذهب.”

كرر رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في شيكاغو تشارلز إيفانز ونظيره في سانت لويس جيمس بولارد ونيل كاشكاري في مينيابوليس تعهد الاحتياطي الفيدرالي بالتركيز على معالجة التضخم المرتفع ، وقالوا إن بنك الاحتياطي الفيدرالي سيحتاج إلى رفع أسعار الفائدة إلى نطاق 4.50٪ إلى 4.75. ٪.

المصدر: جريدة الانباء الكويتية