بتقنية متطورة .. انقاذ حاج عراقي من شلل نصفي

بتقنية متطورة .. انقاذ حاج عراقي من شلل نصفي

نجح فريق متخصص في مجتمع مكة المكرمة الصحي ، يمثله مركز جراحة المخ والأعصاب بمدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة ، في إزالة ورم دماغي من مريض عراقي في العشرينات من عمره جاء لأداء العمرة.

وأوضح الفريق الطبي أن المريض أصيب بنوبة شلل شبه كلي في الجانب الأيسر من الجسم وعدم القدرة على المشي أو استخدام اليد.

وأضاف ، أن الحاج تم استقباله أولاً في مستشفى أجياد ، وتم تزويده بخدمة الطوارئ الطبية اللازمة ، ومن ثم تم نقله بشكل عاجل إلى المدينة الطبية كحالة طارئة.

وأشار إلى أنه تم إجراء جميع فحوصات التصوير المقطعي المحوسب والرنين المغناطيسي له ، والتي أظهرت وجود ورم دماغي مهاجر ونزيف متاخم لمنطقة الحركة الوظيفية للدماغ ويتطلب تدخلاً جراحيًا.

تدخل جراحي

إضافة إلى ذلك ، قال الفريق الطبي إن التدخل الجراحي تم باستخدام مجهر وجهاز ملاحة وتنبيه حركي ، مشيرًا إلى أن وجود الورم في منطقة مجاورة لمنطقة الحركة الوظيفية في الدماغ يزيد من مخاطر الضعف الدائم أو شلل ولكن مع وجود تقنية التحفيز للقشرة الدماغية والتي يتم خلالها تحديد المجالات الوظيفية وتجنبها أثناء التدخل الجراحي.

وأكد أن العملية كانت ناجحة وبدون مضاعفات ، وبعد متابعة المريض تحسنت حالته الصحية تدريجياً وأصبح قادراً على المشي بشكل طبيعي وخرج من المستشفى.

بدوره ، أعرب الحاج العراقي علي السطوان البالغ من العمر 20 عاما وعائلته عن عميق شكرهم وامتنانهم لحكومة خادم الحرمين الشريفين على رعايتهم لضيوف بيت الله الحرام ، وتسخيرهم للجميع. إمكانية أداء طقوسهم بكل سهولة ويسر.

المصدر: العربية نت